عملية تحويل المسار الكامل بالمنظار

عملية تحويل المسار الكامل بالمنظار

ما هى عملية تحويل المسار الكامل بالمنظار؟
تعد عملية تحويل المسار الكامل أكثر تعقيدًا من عملية تحويل المسار المصغر، وفيها يقوم الجراح بإزالة الجزء السفلي من المعدة، ثم يربط مباشرة الجزء الصغير الذي يتبقى منها بالجزء الأخير من الأمعاء الدقيقة، متخطياً بالكامل باقي أجزاء الأمعاء الدقيقة.

ما الفرق بين تحويل المسار الكامل و تحويل المسار المصغر؟
1-عملية تحويل المسار الكامل هى أكثر تعقيدًا، ولا تستخدم على نطاق واسع؛ حيث يتم تخطى جزء كبير من الأمعاء الدقيقة مما ينتج عنه بعض المضاعفات.
أما عملية تحويل المسار المصغر فهى الأكثر شيوعاً و يتم فيها قص جزء من المعدة قص طولى لتصبح على شكل جيب مع تحويل لمسار الأمعاء عن طريق تجاوز الجزء الأول منها فقط .
2-تحويل المسار المصغر لا تحتاج لفترة تعافى طويلة مثل تحويل المسار الكامل.
3-إحتمالية حدوث مضاعفات من العملية تعد أكثر بعد تحويل المسار الكامل و على رأسهم نقص التغذية و الفيتامينات نتيجة تخطى جزء كبير من الأمعاء، لذلك لابد ان تتبع بنظام غذائى جيد و المواظبة على الفيتامينات و المكملات الغذائية لفترات طويلة قد تصل لمدى الحياة.

من هو المرشح الأمثل لعملية تحويل المسار الكامل؟
المرشح الأمثل هو مريض السمنة من لديه زيادة فى الوزن عن المثالى أكثر من 30 كجم أو معدل كتلة الجسم BMI أكثر من 35 أو 30 فى وجود أمراض اخرى مثل السكر و الضغط و أمراض المفاصل.
كما تصلح هذة العملية لمحبى تناول السكريات، الحلويات و الشيكولاتة بكميات كبيرة.

ما هى نتائج عملية تحويل المسار الكامل؟
1-النزول فى الوزن حيث يفقد المريض حوالى 65% من وزنه بعد العملية.
2-التخلص من مرض السكر حيث تحقق نسبة شفاء عالية نتيجة لتقليل إمتصاص السكريات و المواد الغذائية.
3-التخلص من مضاعفات السمنة المتعبة مثل إرتفاع ضغط الدم، إرتفاع نسبة الكوليسترول و الدهون بالدم و أمراض العظام و المفاصل.

*تتم العملية بالمنظار  عن طريق 4 فتحات جراحية صغيرة لا تتعدى طولها 2سم، يتم إدخال أدوات المنظار من خلالها و الدباسات الجراحية و يتابع الجراح العملية من خلال شاشة تلفاز أمامه يتم توصيلها بالمنظار.